الأربعاء، 15 سبتمبر، 2010

أجواء حزينة خيّمت على المدينة.. الشحر تشيع سبعة من شبابها بعد وفاتهم في حادث مروري مؤسف

rcn85291.jpg

خيّمت على مدينة الشحر أمس أجواء الحزن والألم بعد فاجعة وفاة سبعة من شبابها في حادث مروري مؤسف بين مدينتي الحامي والشحر.
وأفاد شهود عيان أن قطيعا من الغنم اعترض السيارة التي كان يستقلها الشباب من نوع برادو ، لدى عودتهم من مدينة الحامي بعد زيارة أحد أصدقائهم الأمر الذي دعا سائق السيارة إلى محاولة تجنب القطيع والابتعاد عنه ما أفقده السيطرة على مقود السيارة التي انقلبت ثلاث مرات قبل ان يستقر بها المقام في مقدمة سيارة اخرى من نوع كرولا.
وشيعت مدينة الشحر في الساعة التاسعة من مساء اليوم الشباب السبعة وهم وجدي صالح عويج بايعشوت وأحمد يحيى اليزيدي وأسعد فرج الصبان وعبدالله راضي السييلي ومحسن يسلم البكري وطارق محمد الجوهي وصالح سالم الجابري إلى مقبرة باهارون بعد الصلاة عليهم في جامع الشحر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق