الثلاثاء، 12 أكتوبر، 2010

بدء محاكمة 12 عضوا من تنظيم القاعدة في المكلا

f59bb72f-b21a-4e19-83a8-9281a96b8272.JPG

في أعقاب الأحداث التي شهدتها مدينة المكلا خلال اليومين الماضيين ، عاودت المحكمة الجزائية المتخصصة في شؤون "الإرهاب" في محافظة حضرموت شرق اليمن عقد جلساتها في محاكمة 12 يمنيا متهمين بالانتماء للقاعدة وبالتخطيط لاستهداف منشآت عامة وخاصة.


بعد أن تم رفع المحاكمة في وقت سابق على خلفية تهديدات صريحة باستهداف القاضي أطلقها أحد أعضاء القاعدة من قفص الاتهام، والتي على ضوئها رفع القاضي الجلسة حتى عقدت اليوم.
 وخلال المحاكمة وجه رئيس النيابة الجزائية للمتهمين تهمة الاشتراك في تشكيل عصابة مسلحة ومنظمة للقيام بأعمال إجرامية وتنفيذ مخطط إجرامي يستهدف منشأت عامة وخاصة وإقلاق السكينة العامة، من خلال إعدادهم للوسائل اللازمة لتنفيذ مخططاتهم من التدريب على الأسلحة والإمداد بالمال واستخراج جوازات سفر للالتحاق بما يسمى تنظيم القاعدة في أفغانستان والعراق والصومال.
ونفى المتهمون التهم المنسوبة إليهم في حين أقر بعضهم بتنقلاتهم وسفرهم بين العراق وأفغانستان. وقرر القاضي تأجيل المحاكمة أسبوعين من دون أن يحدد موعدا دقيقا لذلك.
وسبق أن ذكرت مصادر حكومية أن مجموعة ال12 استخرجوا جوازات سفر لأفغانستان والصومال والعراق للانضمام إلى القاعدة، كما قاموا بإخفاء وإيواء عناصر مطلوبة امنيا من تنظيم القاعدة من الجنسيات السعودية والمصرية والأردنية والسودانية وضبطت بحوزتهم أسلحة ومتفجرات.
هذا وقد طالبت النيابة المحكمة الحكم عليهم بأقصى العقوبات التي ينص عليها القانون.
في حين كشفت  مصادر قضائية بأن النيابة الجزائية في حضرموت أحالت إلى المحكمة ملف عشرة مشتبه بهم من تنظيم القاعدة بينهم السعودي الفار عبد الله الجوير إضافة إلى فار آخر يدعى صالح بن علي جابر.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق