الأحد، 20 مارس، 2011

الشيخ / خالد محمد عمر الكثيري وعدد من الشخصيات ينضمون للشباب المعتصمين بكورنيش المكلا


 أعلن الشيخ / خالد محمد عمر الكثيري  رئيس مجلس ال كثير بساحل حضرموت انضمامه  للشباب المعتصمين بكورنيش المكلا وقد تحدث للشباب المعتصمين و أعلن انضمامه إليهم في هذه الساحه والوقوف إلى جانب مطالبكم السلمية بإسقاط النظام

  eac731bf-9908-4ace-9a38-a06cdd37feb9.jpg

 وقال : لقد وقفت أمامكم لتوضيح موقف (الكثيري) التي هي إحدى اكبر قبائل حضرموت وهي أول القبائل التي نصبت الخيام تايدا للرئيس ليست حبا في نظامه لكن درء للفتنه
وحقن دماء المسلمين ورغم تاييدنا للسلطة أرسلت السلطة لنا المدعو احمد بن دغر الذي تلوثت يديه بدم الكثير في حضرموت وكل ابناء حضرموت يعرفون ماقام به بن دغر من توجيه التهم لنا بأننا ندعو إلى النعرات القبلية والفتنه وتمزيق الوطن وهذا
جزأنا لأننا نصبنا الخيام تاييدا للسلطة واليوم عرفنا موقعنا الصحيح وهو تغير هذا النظام الفاسد الذي يصرف المليارات على مهرجان لا ندري أين منفعتها نحن هنا لم نأتي لنحميكم لأنكم انتم سوف تحموننا نحنا القبائل خلقنا لنتعارف ليس لنحكم الناس كما أننا اليوم نصبنا الخيام في سيئون للانضمام إلى شباب التغير.

وكان قد تحدث عبر الهاتف  النائب / علي عشال من أبين والنائب / سعيد دومان من سيؤن
وتم الاتصال على باحد جرحى مجزرة ساحة التغير صنعاء  .

وكان قد ألقى الدكتور / جمال ابوبكر عباد   عضو هيئة التدريس بجامعة حضرموت
كلمه حث فيها الشباب المعتصمين على الثبات والصبر وقال إنهم قادة المجتمع وحماته وهم سوفا يصنعون التغير

كما تتابعت الهدايا إلى الشباب المعتصمين من الأهالي من روكب والديس وبويش والمكلا.

موقع هنا المكلا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق