السبت، 19 يونيو، 2010

طاقم السفينة الغارقة "جادسان 1" في المكلا بعد إنقاذهم بواسطة السفينة المصطفى





أبو طلال: كلفنا الباخرة المصطفى بالتحرك الفوري لإنقاذ الباخرة الغارقة فور استلامنا نداء الاستغاثة
عاد إلى مدينة المكلا ظهر يوم الأربعاء 2010/6/16م طاقم السفينة "جادسان 1" الغارقة قبالة سواحل جزيرة سقطرى يوم الجمعة 2010/6/11م وكان في طليعة مستقبليهم في ميناء المكلا الأستاذ محمد سعيد باقطمي الوكيل المساعد لمحافظة حضرموت والقبطان أمين عبده محمد إبراهيم المدير العام للهيئة العامة للشئون البحرية فرع المكلا والتاجر عمر سعيد باهبري مالك شحنة الباخرة الغارقة "جادسان 1" والأخ عبد الله خميس بادخن المدير العام لوكالة أبو طلال للملاحة والتموين وجمع غفير من موظفي الميناء.






وقد ألقى الوكيل المساعد كلمة نقل فيها تهاني وتبريكات قيادة المحافظة ممثلة بالأستاذ سالم أحمد الخنبشي محافظ محافظة حضرموت لطاقم الباخرة على سلامة العودة محيياً فيها الطاقم على الروح المعنوية العالية التي تحلوا بها شاكراً في ختام كلمته الجهات التي وقفت مع الطاقم وأنقذتهم.



وأفاد الأخ أبو طلال الوكيل الملاحي للباخرة بأنها قد تحركت من ميناء المكلا متوجهة إلى سقطرى يوم الأربعاء 2010/6/9م وتحمل على متنها شحنة متنوعة من اسمنت ومواد غذائية وبعض مواد الإغاثة لجزيرة عبد الكوري المنكوبة من جراء المنخفض الجوي الذي حل بها الشهر الماضي، مضيفاً أنه في فجر يوم الجمعة 2010/6/11م تعرضت الباخرة لضربة رياح شديدة وأمواج مرتفعة مما أدى إلى دخول المياه إليها ولم يستطع الطاقم السيطرة على الباخرة مما اضطرهم إلى مغادرتها عبر قوارب النجاة وتم غرقها بالكامل على بعد 150 ميل بحري شمال غرب جزيرة سقطرى.



وأضاف أنه تم تكليف الباخرة المصطفى المتجهة من سقطرى إلى المكلا بالتوجه فوراً إلى موقع الباخرة لإنقاذ الطاقم، وبحمد الله تم وصول الباخرة يوم الأحد إلى الموقع وانقاذ الطاقم بالكامل.



من جهته أكّد الناخوذة عبد القادر عبد الرحمن باصلعة أن جميع طاقم الباخرة بصحة جيدة وعددهم 10 بحارة وهم عبد القادر عبد الرحمن باصلعة يمني كابتن الباخرة، منير عمر محمد عبيد يمني مهندس، خالد صالح علي أحمد يمني بحّار، محمد عمر محمد صومالي مهندس، جامع موسى سمنتر صومالي بحّار، عبد الله محمد حرزي صومالي بحّار، عبدي حاجي صالح تنزاني طبّاخ ، عمر سعيد عزيز تنزاني بحّار، حامد سعيد حامد تنزاني بحّار، جامع سالم متمبو تنزاني بحّار.



وقد قدرت تكاليف شحنة الباخرة الغارقة بمائة مليون ريال، وطولها 59.1 متر وعرضها 9.90 متر, التاجر عمر سعيد باهبري ومن منطلق إنساني جميل يشكر عليه أقام وجبة غداء على شرف طاقم الباخرة مما أثمر دفعة نفسية كبيرة للطاقم.



حضر فعاليات الاستقبال القبطان سالم عوض البعسي مدير الإدارة البحرية بميناء المكلا والقبطان سعيد حمّادي مساعد ربّان مرفأ الميناء والأخ صالح سالم القعيطي المدير المالي لميناء المكلا والأخ مسعود سعد أحمد مدير ميناء سقطرى.



الجدير بالذكر أن الهيئة العامة للشئون البحرية فرع المكلا قد شكّلت فريقاً برئاسة القبطان أمين عبده محمد إبراهيم المدير العام للهيئة للتحقيق في أسباب غرق الباخرة "جادسان 1".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق