الأربعاء، 29 سبتمبر، 2010

لقاء مع الطالبتين الحاصلتين على المركزين الأول والثاني على مستوى الجمهورية في الثانوية العامة


حضرموت اليوم /القطن / عبدالله بن شهاب
حصلت ثلاث طالبات من ثانوية سبأ للبنات بالعنين بمديرية القطن بوادي حضرموت على المراكز الأول والثاني والسادس في الثانوية العامة القسم الأدبي على مستوى الجمهورية وهن : الأولى سمية علي محيندان بن طشة بمعدل 94,25%  والثانية أعياد أحمد جمعان قندوس بمعدل 94%  والسادسة كريمة عبود علي عمر باحشوان بمعدل 93,5%  .. حضرموت اليوم التقى بالطالبتين الأولى والثانية داخل ثانوية سبأ للبنات وتعذر اللقاء بالطالبة الحاصلة على المركز السادس لمغادرتها مديرية القطن ..

في البداية التقينا الطالبة سمية علي محيندان بن طشة الحاصلة على المركز الأول بمعدل 94,25%  وإجابة لسؤالنا كيف علمت بخبر نجاحها وشعورها عند تحقيق هذه المرتبة قالت ( أشعر بفرحة وسعادة غامرة أكرمني ربي بهذه النعمة
وهو وسام شرف لي ولوالدي وأسرتي وثانويتي فقد تلقيت خبر نجاحي عن طريق اتصال أحد زميلاتي بمشاهدة أسمي ضمن العشرة الأوائل على قناة سهيل الفضائية وبعد تأكدي من ذلك لم أتمالك نفسي فكانت فرحة لا توصف لي ولأهلي ولأقاربي وصديقاتي وتلقيت اتصالات كثيرة ، وكان نجاحي بفضل الله عز وجل وتوفيقه وبمساعدة أسرتي وإرشادات المعلمين والمعلمات ومدير المدرسة الأستاذ أحمد سعيد بن حمزة ، فإحراز المراكز الأولى هدف سعيت إليه منذ بداية مراحل التعليم الأساسي وكما يقال : لكل مجتهد نصيب وكما قال الشاعر / على قدر أهل العزم تأتي العزائم  وتأتي على قدر الكرام المكارم..

وأوضحت الطالبة سمية : ( إن تحقيق أهم مراكز النجاح بفضل الله وتوفيقه ودعوة الوالدين وتوفير الأجواء المناسبة وتخصيص أوقات للدراسة فكنت أنجز الواجبات المدرسية في أوقات العصر والمغرب ومن بعد صلاة الفجر حتى الذهاب إلى المدرسة للحفظ إلى جانب اهتمام أهلي ..

وأشارت في نصيحة لزميلاتها لتحقيق مراكز متقدمة : ( أنصح زميلاتي بتقوى الله والخوف منه وبر الوالدين والإخلاص في الدراسة وتنظيم الوقت للمراجعة والحفظ وغيرها وتحضير الدروس القادمة ومراجعة المعلمين والمعلمات لتوضيح ما يوجب ..

وأعربت الطالبة سمية عن طموحها في متابعة تعليمها الجامعي بكلية التربية قسم اللغة العربية حتى الحصول على شهادة الدكتوراه .. مطالبة في الوقت نفسه الإدارة المدرسية وإدارة التربية والتعليم والجهات المعنية بأهمية التوعية لمواصلة التعليم للفتاة وتوفير المختبرات في كل المدارس ..

أما الطالبة / أعياد أحمد جمعان قندوس الحائزة على المركز الثاني بمعدل 94% قالت : أنها تلقت خبر نجاحها باتصال من أحد أقاربها ثم تأكدت عبر شاشة التلفاز من قناة سهيل ، وأن إحرازها هذه المراكز يعود لأسرتها ومساندة ودعم والديها وجهود المعلمين والمعلمات وإدارة المدرسة ومتابعتهم المستمرة وتشجيعهم لها ، فكانت لها طريقتها الخاصة للوصول إلى أعلى المراتب سلم النجاح من خلال إنهاء الواجبات المدرسية ومتابعة الدروس والحفظ وتحضير الدروس القادمة وتفاعلها مع الدروس داخل الصف مع المعلمين والمعلمات وتنظيم وقتها بمساعدة الأسرة وتخصيص ساعة أو ساعتين يومياً للدراسة ما بين العصر والليل ..

وأكدت في نصيحة لزميلاتها : أن يقمن بإنهاء الواجبات المدرسية والحفظ أولاً بأول وأن يوضعن نصب أعينهن وأذهانهن تحقيق علامات ممتازة ..

وأشارت بأنها ( لم تكن ضمن أوائل الطالبات في الصفين الأول والثاني في المرحلة الأساسية ولكنها منذ الصف الثالث وضعت هدف تحقيق مراكز متقدمة لها باستمرار وحصلت على المركز الرابع على مستوى مدارس الوادي والصحراء في شهادة المرحلة الأساسية وتم تكريمها من قبل الشيخ المهندس عبدالله أحمد بقشان جزاه الله خيراً وأطال في عمره ، وكان لتكريمه في نفسي بالغ الأثر ..

وطالبت أعياد المعلمين والمعلمات ببذل جهود أكبر لتوصيل المعلومات وتوضيح الدروس للطالبات والتأكد من استيعاب الجميع ..

وفي حديث مختصر مع الأستاذ / أحمد سعيد بن حمزة مدير ثانوية سبأ للبنات بالعنين قال لـ (حضرموت اليوم): أن الثانوية تأسست في العام الدراسي 2007 ـ 2008م بـ ( 52 ) طالبة وهي تضم في العام الحالي 2010 ـ 2011م أكثر من 150 طالبة .. وأشار مدير ثانوية سبأ إلى أن المدرسة تحتاج إلى توسعة في المبنى المدرسي من خلال زيادة القاعات الدراسية والمكتبة والمستودع مطالباً الجهات ذات العلاقة بتلبية كل الطلبات لما من شأنه النهوض بالعملية التعليمية .. وذكر أن عدد الطالبات التي دخلن الامتحان النهائي في المدرسة ( 45 ) طالبة نجحن في القسم الأدبي جميعهن وعددهن 32 طالبة بينما نجحت عشر طالبات في القسم العلمي ورسوب ثلاث طالبات منهن في مادة الفيزياء ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق