الأحد، 21 نوفمبر، 2010

الآلاف من المشجعين من دول الخليج يمرون من المكلا إلى عدن لمناصرة منتخباتهم في خليجي20

الآلاف المشجعين الخليج يمرون المكلا
أعلن مدير ميناء الوديعة البري بمحافظة حضرموت حسين بن طالب أن عدد السيارات التي عبرت ميناء الوديعة البري وتحمل لوحات خليجية بلغت 4 آلاف و210 سيارة من 1- 18 نوفمبر الجاري.

وأوضح بن طالب في تصريح لوسائل الإعلام أن الواصلين على متن تلك السيارات المارة بميناء الوديعة الذي يعد أحد المنافذ البرية التي تربط اليمن بالمملكة العربية السعودية خلال نفس الفترة بلغ 16 ألف و671 شخصا منهم 10 ألاف و851 من المغتربين اليمنيين القادمين من دول الخليج وخصوصا المملكة العربية السعودية إلى أرض الوطن لقضاء إجازة عيد الأضحى المبارك مع أهاليهم وللمشاركة في تشجيع المنتخب الوطني في البطولة و5 ألاف و421 من السعوديين و329 شخصاً من بقية دول الخليج الزائرين لليمن لتشجيع منتخباتهم.
إلى ذلك قال نائب مدير الجمارك بميناء شحن البري محافظة المهرة محمد البرده إن عدد سيارات الأشقاء الخليجيين القادمين إلى اليمن عبر منفذ شحن الذي يربط اليمن بسلطنة عمان خلال الفترة من الأول وحتى الـ 18 من نوفمبر الجاري بلغ ألف و73 سيارة, موضحا أن حركة تدفق وصول سيارات الجماهير الخليجية تزايدت خلال الفترة من 11-17 نوفمبر الجاري وتجاوز معدلها اليومي مائة سيارة, بلغ عدد المواطنين الواصلين إلى اليمن عبر منفذ شحن ألفان و106.
وعلى صعيد متصل أوضح مدير الهجرة والجوازات بميناء صرفيت البري بمحافظة المهرة سعيد مسلم بلحاف أن الميناء الذي يعد أحد منفذي الربط بين اليمن وسلطنة عمان يشهد حركة دؤوبة ومتنامية لتدفق الواصلين إلى اليمن من دول الخليج وخصوصا منذ بداية نوفمبر الجاري.
وقال بلحاف في تصريح لوسائل الإعلام ان الواصلين الى اليمن عبر الميناء منذ مطلع نوفمبر وحتى اليوم بلغ ألفان و955 شخصا منهم الفين و428 مشجعاً خليجيا والبقية من المغتربين اليمنيين في دول الخليج وخصوصا دولة الإمارات العربية المتحدة القادمين إلى أرض الوطن لقضاء إجازة عيد الأضحى المبارك مع أهاليهم وتشجيع المنتخب الوطني في بطولة خليجي 20.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق