الاثنين، 31 يناير، 2011

أهتزت المنابر لمقتل العساكر



لا أحد يرضى بمقتل أحد ولا أحد يفرح بذلك فالمسلم الحق يتأثر لمصاب المسلمين جميعهم ولكن هذا ليس حال ائمة المساجد في بلادنا فكثير منهم صرخ في خطبة الجمعة اليوم باعلى صوته متوعدآ بالعذاب العظيم لقتلة العساكر في حادثة السطو المسلح وطالب بقطع أيديهم وأرجلهم من خلاف وصلبهم ميتين حسب الشرع ولهؤلاء الأئمة نقول لهم لماذا يخرسون ولا نسمع لهم أ صوات عندما يقتل أبنائنا ونسائنا في الشوارع بيد العساكر ألا يعاقب الدين العساكر أو نسيتم قول الله تعالى
"إن فرعون وهامان وجنودهما كانوا خاطئين " صدق الله العظيم
فكفى تملق ياعلماء السلطان فليس لكم بيننا مكان فالأنسان أنسان والبكاء ليس له ألوان .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق