الاثنين، 28 فبراير، 2011

نقابة المهن التعليمية تستنكر استخدام الذخيرة الحية ضد احتجاجات الطلاب السلمية

المكلا 

دعا بيان نقابي صادر اليوم في مدينة المكلا عن نقابة المهن التعليمية والتربوية فرع حضرموت إلى دعم مطالب الطلاب لما يخدم مصلحتهم في استقرار التعليم في مدارس المحافظة وتعليق الدراسة حفاظا على سلامة المعلمين والطلاب واستنكر استخدام الذخيرة الحية ضد الاحتجاجات السلمية للطلاب ومحاسبة المسئولين في أعطاء الأوامر.
 وقال البيان الذي استلم هنا المكلا نسخة منه بأن نقابة المهن التعليمية والتربوية تتطلع للتغيير الذي حدث في قيادة التربية والتعليم بالمحافظة بأمل, وانتظرت طويلا لتعطي القيادة فرصة كافية لإصلاح التعليم وإحداث نقلة نوعية, إلا أن الأمل تلاشى وأصبح التعليم في المحافظة لا ينتج معرفة ولا يخلق وعياً ولا يبني إنساناً بل هو تعليم عقيم يعمق أزمة المجتمع.
وأضاف البيان لقد ضعفت المكانة الاجتماعية للمعلم وهدرت كثيراً من حقوق المعلمين والتربويين كالتسويات وعلاوة طبيعة العمل كاستحقاق لمدة عام ولم يحركوا ساكناً في بدل طبيعة العمل للإداريين وبرزت مشكلة التنقلات وتم التلاعب بتوظيفات الإحلال مع ضعف شخصية بعض مدراء التربية والتعليم بالمديريات ومدراء المدارس وعدم تلمسهم لهموم ومشاكل الطلاب.
وطالب البيان بعقد دورة مجلس المحافظة للنقابة خلال أسبوع من تاريخه وبحضور أعضاء اللجان النقابية بالمدارس ومدراء المدارس لتدارس الأوضاع على الساحة التربوية, ومطالبة السلطة المحلية بإجراء تغيرات واسعة في إطار الكادر التربوي, وتقديم ورقة عمل لإدارة العملية التعليمية في المدارس بالتنسيق مع الطلاب والمهتمين بشؤون التعليم.

موقع هنا المكلا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق