الثلاثاء، 1 مارس، 2011

أفراد من شرطة النجدة ينهالون ضربا بإعقاب البنادق على الشاب بن مخاشن ويرمونه بسجن أمن المكلا


رفضت إدارة أمن مديرية المكلا مساء اليوم الاثنين السماح لأسرة الشاب عبدالله عمر بن مخاشن القيام بنقله من السجن إلى مستشفى للعلاج على حسابها وتمنعت بشدة.

1379a968-1e76-4e37-9ebb-64b817ab881f.JPG

 وذكر شهود عيان أن أفراد من شرطة النجدة ألقوا القبض على الشاب بن مخاشن 20 عام وهو في طريقه إلى منزله بالشرج وانهالوا عليه ضربا بإعقاب البنادق في أجزاء مختلفة من جسمه دون أسباب تذكر وشوهدت الدماء تتقاطر منه أثناء دخوله إلى سجن أمن المديرية, وأضاف شهود العيان أن أفراد النجدة صادروا منه تلفونه الجوال.
أسرة بن مخاشن حملت محافظ حضرموت ومدير عام الأمن كامل المسؤولية عن حياة أبنها الذي يقبع بالسجن والدماء لازالت تنزف من رأسه وجسمه.

موقع هنا المكلا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق