الاثنين، 14 مارس، 2011

استخراج رصاصة أتلفت جزء من كبد شاب بعملية جراحية ناجحة من قبل أطباء محليين

أجريت صباح اليوم الأحد عملية جراحية ناجحة في مستشفى حضرموت الشاب فهمي محمد عبد الرب الخلاقي 30 عاماً يعمل في القطاع الخاص باستخراج الرصاصة التي استقرت في ظهره وأتلفت جزءً من الكبد.

 

وقد استمرت العملية زهاء 3 ساعات على الأقل من قبل طاقم جراحي برئاسة الدكتور الجراح مجيب عاطف ثابت ويرقد حالياً في المستشفى تحت الرعاية الطبية وهو في حالة طبية مستقرة بعد أن كانت حالته الصحية أمس حرجه.

وكان الشاب فهمي الخلاقي قد أصيب برصاصة أطلقت عليه وهو في منزلة بحي المنقد مع أسرته وهو يتناول وجبة العشاء وقد أسعف على التو للمستشفى.


صورة الرصاصة التي أخترقت ظهر الشاب فهمي واتلفت جزء من كبده

وقد شهد حي المنقد أمس مصادمات بين شباب غاضبين وجنود حكوميين, حيث أغلق الشارع المؤدي إلى الحي من جولة بن عزون على اثر إشعال الشباب النيران في إطارات السيارات واستخدام الجنود الرصاص الحي والقنابل المسيلة للدموع واستمرت المواجهات زهاء ساعتين على الأقل والتي جاءت عقب مقتل الطالب رامي بارميل الذي قتل على يد جنود حكوميين أمس بفوة.

موقع هنا المكلا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق