الأحد، 3 أبريل، 2011

أسرة حسن باعوم تطالب بالكشف عن مصيره ونجله وتحمل الرئيس صالح مسؤولية إخفائهم

حسن باعوم

حملت أسرة حسن أحمد باعوم رئيس الحراك السلمي الجنوبي، الرئيس علي عبدالله صالح المسؤولية الكاملة عن اختطافه ونجله فواز ومصيرهما المجهول منذ اعتقالهما قبل نحو شهر ونصف أثناء ما كان يتلقى العلاج في مستشفى النقيب بعدن.


وقال بيان عن أسرة باعوم تلقى المصدر أونلاين نسخة منه يوم السبت "إننا أسرة حسن أحمد باعوم رئيس الحراك السلمي الجنوبي نحمل علي صالح المسؤولية الكاملة عن اختطاف والدنا ونجله فواز من مستشفى النقيب بعدن قبل شهر ونصف وإخفائهم".


وأكد البيان عدم علم أسرة باعوم بمصيره ونجله، لافتاً إلى ما يعانيه باعوم من أمراض في القلب والسكر والضغط وكسر في إحدى رجليه فضلاً عن تقدمه في السن حيث يبلغ من العمر 75 عاماً وهو الأمر الذي قد يعرض السجن حياته للخطر.


وأضاف البيان عن أسرته "إننا نحمل علي صالح المسؤولية الكاملة عن اختطافه وإخفائه ونجله سواء كان علي صالح في السلطة أو بعد خروجه منها ونطالب بالكشف عن مكان اختطافهم".


وكانت السلطات الأمنية في محافظة عدن جنوبي اليمن قد أفرجت الثلاثاء الفائت عن دفعة ثانية من قيادات ونشطاء الحركة الاحتجاجية الجنوبية السلمية (الحراك الجنوبي) بعد اعتقال استمر أسابيع، بينما لا يزال مصير باعوم ونجله مجهولاً.


وأبلغ المصدر أونلاين في وقت سابق متحدث للحركة في عدن الناشط الحقوقي أحمد الربيزي أن أمن عدن أطلق سراح تسعة معتقلين يمثلون قيادات ورموز سياسية بالحراك الجنوبي السلمي بعد اعتقال قسري على خلفية نشاطهم في الاحتجاجات الشعبية المطالبة بإسقاط النظام وتنحي الرئيس صالح.


وأوضح أن المفرج عنهم من قيادات الحراك في محافظة الضالع هم: فريد الضالعي وعبدالعزيز الشعيبي، محمد احمد عمر البيض، ونبيل عامر، وفتح عبد العزيز وتوفيق الباهوت بالإضافة إلى أمان عبد الجبار وعلي ناصر شداد وأنور إسماعيل وهم نشطاء سياسيون في الحراك في مدينة عدن. وكان الأمن قد أخلى الأسبوع قبل الماضي سبيل عددا من قيادات الصف الأول بينهم الدبلوماسي السابق عسكر جبران وقاسم الداعري وعلي بن علي شكري.


وقال الربيزي أن مصير زعيم الحراك الجنوبي حسن باعوم ما يزال مجهولا حتى الآن رغم وجود معلومات عن نقله إلى سجن الأمن السياسي بالعاصمة صنعاء عقب اعتقاله بيومين من مستشفى النقيب الأهلي بعدن.

موقع هنا المكلا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق