الاثنين، 18 أبريل، 2011

نقابة محامي حضرموت والمهره تؤكد دعمها وتأييدها لمجلس التغيير بوادي حضرموت

1627c1e5-e6f8-487e-8237-9513b4b98842.jpg
دانت نقابة المحامين بحضرموت والمهره ما تعرض له أعضاءها في ساحة التغيير بمدينة سيئون ما وصفتها بممارسات واعتداءات لا تزال مستمرة من قبل أعضاء أحد أحزاب اللقاء المشترك في الوقت الذي يتم رفض الاحتكام إلى صوت العدل لما من شأنه توحيد الصف بغية تحقيق أهداف الثورة لإسقاط النظام وبناء دولة ديمقراطية مدنية تقوم على مبدأ العدل والمساواة وتحفظ للشعب حقوقه وحرياته وفق دستور وقوانين جديدة تضمن لحضرموت خصوصيتها التاريخية والحضارية وعدم جعلها ساحة للصراعات بكافة أنواع وبما يكفل الاعتراف بالقضية الجنوبية والحل العادل لها .

نقابة المحامين التي أكدت في البيان الصادر عنها تضامنها ودعمها وتأييدها الكامل لمجلس التغيير بوادي حضرموت ، عبرت عن شجبها لتلك الممارسات التي لا تخدم مصلحة البلاد مهيبة بالشرفاء والعقلاء من الوجاهات الاجتماعية وقادة أحزاب المعارضة ومنظمات المجتمع المدني التدخل العادل لوقف تلك الممارسات ، مؤكدة على وقوفها مع المحامين وشباب التغيير في نضالهم السلمي لتحقيق الأهداف المنشودة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق