الأحد، 17 أبريل، 2011

حراك اجتماعي في غيل باوزير لمحاربة دخول وتعاطي القات

خرجت صباح اليوم السبت مسيرة شبابية سلمية بمديرية غيل باوزير وذلك لمطالبة السلطة المحلية بالغيل بمنع دخول القات إلى أسواق مديرية غيل باوزير حيث انطلقت المسيرة من جولة الفانوس مروراً بالشارع العام المتجه صوب المجلس المحلي بالغيل.

 

وقد كان لشباب الحراك الجنوبي بالمديرية الدور الفعال في هذه المسيرة حيث قدم عدد من هؤلاء الشباب مطلبهم لمدير عام مديرية غيل باوزير رئيس المجلس المحلي على ضرورة وقوف السلطة المحلية إلى جانب أبناء المديرية في محاربة ومنع دخول وتعاطي شجرة القات بمديرية غيل باوزير لما لها من أضرار مادية واجتماعية ولكون هذه الشجرة دخيلة على مجتمعنا في حضرموت.


ووعد الأخ أحمد عوض بن همام مدير عام مديرية غيل باوزير رئيس المجلس المحلي الشباب المتظاهرين بمتابعة هذه المطالب مع السلطة المحلية بالمحافظة لوضع حلول مناسبة لتنفيذ هذه المطالب.

وقد تداعى بعض خطباء مساجد الجمعة في غيل باوزير وأكدوا من خلال خطبتي الجمعة على ضرورة محاربة انتشار ظاهرة تعاطي القات.

الجدير بالذكر أن المجلس المحلي بمديرية غيل باوزير اصدر في عام 2008م قرار بمنع دخول القات إلى مديرية غيل باوزير وقد اصطدم هذا القرار بعدم استجابة السلطة المحلية بالمحافظة وتعاونهم مع المجلس المحلي بالغيل لتفعيل هذا القرار.




موقع هنا المكلا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق