الاثنين، 2 مايو، 2011

انضمام افراد من الاستخبارات العسكريه الى المعتصمين بساحة التغير بكورنيش المكلا

   انضم لشباب التغيير بحضرموت المعتصمون بساحة التغيير بكورنيش المكلا سبعة من أفراد المنتدبين في الاستخبارات العسكرية برتب مساعد أول وهم: سالمين سالم باطهيف ، عادل عبد الله باراس ، صالح رمضان بازيد ، سعيد عبد الله النوحي ، خالد عبد النعيم بن همام ، عبد الرشيد عبد الله عرتن و عمر سعيد مبارك جمد ، حيث أعلنوا انضمامهم ودعمهم لثورة التغيير ضد هذا النظام الفاسد ، كما دعوا  زملائهم في القوات المسلحة بأن يبادروا بدعم  الثورة السلمية ، مختتمين بيانهم بالدعوة جميع المعتصمين بالساحات للصبر والمصابرة وبأن النّصر قادم بإذن الله تعالى .


وعبر شباب التغيير بحضرموت عن موقفهم الثابت والواضح برفضهم لأي مبادرة لا تنص على رحيل الرئيس صالح الفوري ، وطالبوا الأشقاء في دول الخليج للوقوف مع الشباب في ثورتهم السلمية ضد نظام صالح لإسقاطه وبناء دولة مدنية قوية خالية من الفساد والظلم ونهب الثروة ، مؤكدين أن مصلحة دول الجوار في إيجاد دولة مدنية تديرها مؤسسات وليست عصابات أو أسرة .


كما طالب شباب التغيير بحضرموت جميع المنظمات الحقوقية برصد جرائم نظام صالح ضد الإنسانية وتوثيق جميع مجازره ضد الفعاليات السلمية في محافظات الجمهورية .

 وشهد برنامج الاعتصام ليوم الأحد فقرات متنوعة حيث ألقى الشاعر عرفان فرارة قصيدة عصماء نالت استحسان الحضور ، كما ألقى الشاعر أحمد بلعبيد والشاعر فهمي العولقي قصائد شعرية ثورية .

وقد قدم شباب التغيير بروكب فقرات إنشادية ومسرحية هادفة ومنلوجات ثورية ألهبت حماس الحضور ، كما قدمت فرقة الإعتصام وفرقة الإيمان وصلات إنشادية ثورية .





موقع هنا المكلا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق