الاثنين، 9 مايو، 2011

المكلا .. توجس من مشاكل البترول الديزل والعزيز الغالي الغاز

يبدو أن المواطنين في مدينة المكلا مع معاناة محتومة بعد أن بدأت تقرع أجراس أزمة كبيرة بعد اختفاء المشتقات النفطية الأمر الذي قد يضطرهم  إلى قطع مسافات بأرجلهم في الذهاب لأعمالهم ومشاغلهم اليومية  مع تصاعد زرّة الأربعينية التي لاح لهيبها منذ أيام ليشعل نهار المكلا حرارة وعرقا وليلها إطفاء وغما

 

والسبب الأول في ذلك تناقص مخزون المحافظة من مواد البترول والديزل والغاز إلى جانب الواقع غير الواضح المعالم لكهرباء ساحل حضرموت بعد حديث مدير المهرباء المهندس مبارك التميمي للمكلا اليوم الباعث على القلق بعد أن تحدث عن جوانب قصور واضحة قد تخلف صيفا حارا ومظلما إذا ماحدث أي طارئ لاسمح الله نظرا لعدم توفر حاجة المؤسسة من تموينات البرنامج الاستثماري .
وكانت أزمة البترول والديزل والغاز نتيجة حتمية للوضع الذي تشهده البلاد وسط قصور واضح للسلطة المحلية بالمحافظة (المتعودة دايما) في متابعة احتياجات المحافظة من هذه المشتقات  إلا بعد استفحال الأزمة واندلاع شرارتها التي قد تنذر بصيف ساخن ومعاناة بلاحدود.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق