الأحد، 5 يونيو، 2011

الرئيس الصالح كان يرتدي سترة واقية والعواضي يقول سقطت القذيفة ونحن ساجدون للصلاة. الصالح الى الرياض للعلاج وحصيلة قذائف دارالرئاسة(11 قتيل و124 جريح)الحدث ينشر الأسماء.

صالح

اكدت مصادر خاصة لموقع الحدث الاخباري "ان الرئيس اليمني علي عبدالله صالح قد نقل إلى المملكه العربية السعودية للعلاج وأن الصالح كان يلبس سترة واقية اثناء القصف مما ادى لتخفيف الاصابة وان موضع اصابته كانت في الراس والرقبة بشظايا مما أدى الى إصابته بحروق في وجهه وضربة في مؤخرة الرأس..

كما استقبلت السعودية، اليوم السبت، عدد من كبار المسئولين اليمنيين ممن أصيبوا خلال الهجوم الذي استهدف القصر الرئاسي، الجمعة، لتلقي العلاجفيها بعد ان عجزت مستشفى الحرس الجمهوري استكمال علاجهم ،

كما أكدت المصادر لموقع الحدث "أن عدد القتلى في حادثة قصف مسجد دار الرئاسة أمس ألجمعه وصل الى 11 قتيل و144 جريح من داخل القصر الجمهوري.

وقالت مصادر لموقع الحدث الإخباري قبل قليل أن معلومات غير مؤكده تفيد "أن اربعة ممن أصيبوا وممن هم ضمن عدد القتلى الإحدى عشر قد توفوا بعد نقلهم الى الرياض صباح اليوم و هم "نعمان دويد محافظ محافظة صنعاء وعلي محمد مجور رئيس الوزراء اليمني - وعبدالعزيز عبدالغني - يحيى الراعي - ورشاد العليمي .

 

وعن ماجرى ظهر أمس فقد ذكر المصدر للحدث "أن القذائف سقطت أثناء ماكان المتواجدون يؤدون الصلاة وأثناء سجودهم حسب ماوصفه لهم " وحسب قول المصدر الخاص "على لسان ياسر العواضي المصاب ضمن من اصيبوا .

وقال العواضي ان القذيفة سقطت أثناء السجود مما خفف الاصابة وجعلها تتركز مابين اصابات راس وعنق واطراف حسب وضع المصلين من سقوطها .

كما افاد المصدر الخاص لموقع الحدث الاخباري "أن أسماء من أصيبوا هم :

"نعمان دويد محافظ محافظة صنعاء (بترت يدة وإحدى رجليه)

وعلي محمد مجور رئيس الوزراء اليمني (اصابته في رقبته )

- وعبدالعزيز عبدالغني (اصيب بشظايا في رقبته ) ويدية.

 يحيى الراعي (بترت رجلة اليمنى)

 ورشاد العليمي (شظايا في الراس والعنق والجسم)

وياسر العواضي ( مصاب بشظايا في وجهه)

وعبدة بورجي السكرتير الصحفي للرئيس الصالح (اصيب في احدى رجلية واجريت له عملية للرجل وعملية اخرى في فك الفم في وجهه)

كما قتل فورا كل من أمام المسجد ( الخطيب) وثلاثة من الحرس الخاص للرئيس علي عبدالله صالح.

المصادر نفسها اكدت تغيب نائب الريس اليمني عبده ربة منصور هادي لاعتذارة عن الحضور كما تغيب الشيخ البرلماني سلطان البركاني (بسبب استغراقة في النوم الى ساعات متاخرة من ظهر امس الجمعه .

هذا وكانت قذيفتان قدسقطتا يوم امس الجمعه في دار الرئاسة اليمنية وعلى مسجد االرئاسة والخيمة المجاورة له بجوار حراس القصر الجمهوري اثناء اداء صلاة الجمعة وبعد نهاية الخطبة .وبداية الصلاة وفي غفلة ومفاجأة ضرب صاروخ موجة من الجهه الغربية للمسجد وهي الجهة التي تتواجد فيها منازل "علي محسن الاحمر وحميد الأحمر.

 هذا ما دفع الحرس الخاص والجمهوري الى توجية ضربات مدمرة للمنزلين وتحميلهم مسؤولية الهجوم .

كما انكر بنفس اللحظات مدير مكتب صادق الاحمر "القيسي العلم او المشاركه او التهمه التي اعلنها النظام لهم وانكر علمهم فيما حدث.


موقع هنا المكلا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق