الثلاثاء، 28 يونيو، 2011

الأعلان عن تعيين العقيد جمال بن عون مديراَ لسجن المكلا المركز

سجن المكلا

تم اليوم في المكلا الأعلان عن تعيين العقيد جمال بن عون مديراُ لسجن المكلا المركزي , ويأتي هذا التعيين بعد زيارة محافظ حضرموت صباح اليوم بمعية مدير عام السجون بالجمهورية العميد علي ناصر لخشع ، ومدير أمن المحافظة لسجن المكلا المركزي, ومازال العقيد حسين سليم المنهالي ونائبه بن كليب موقوفين عن العمل وتحت رهن الحبس الأحتياطي على  ذمة فرار السجناء  المتهمين بانتمائهم للقاعدة صباح الاربعاء الماضي

  وكان قد تم تقسيم السجناء الفارين الى مجموعتيين حيث هربت المجموعة الكبرى في الظلام قبل بزوغ الفجر بعد الأستيلاء على برج المراقبة أثناء عملية تبديل الحراسة بقتل الحارس المناوب وأرتداء لباس العسكري المقتول  من قبل أحد السجناء الفارين والذي أشرف على عملية الهروب من برج المراقبة باعتباره الحارس المناوب .وقد بقيت مجموعة صغيرة أخرى للتمويه على الحراس وترك متسع من الوقت لفرار السجناء مسافة أبعد من المطارده, ومن ضمن المجموعة التي بقيت الذين تم قتلهم راوي الصيعري وسعيد بن سنكر وسليمان الصيعري وأستسلام علي باداس وسعيد الهميمي .

وعلم "المكلا اليوم"من مصادر مطلعه بأن التراب المستخرج من النفق تم التخلص منه بطريقتين أحداهما بأغلاق حمامات العنبر وتعبئتها بالتراب وترك حمام واحد  فقط لقضاء الحاجة للسجناء , أما الطريقة الثانية فقد وجدت العشرات من الشوالات (الجواني) مملوءه بالتراب ومغطاه داخل غرف السجناء .
يذكر أن قد تم العثور على مجموعة كبيرة من (ماكنات الحلاقة)أستخدمها السجناء في ليلة الهروب لحلق شعر الرأس واللحيه تهئية للهرب , وقد عثر على كميات كبيرة من الشعر داخل السجن .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق