الثلاثاء، 16 أغسطس، 2011

استعراض التحضيرات والترتيبات النهائية لاستقبال العام الدراسي القادم


زار محافظ حضرموت خالد سعيد الديني اليوم الجرحى المصابين في حادثة الحريق الذي شب في أحد منازل المواطنين في حافة علي بن أبي طالب في مدينة المكلا في مطلع الأسبوع الثاني من شهر رمضان المبارك والذين يرقدون حالياً في مستشفى ابن سينأ المركزي لتلقي العلاج اللازم، واطمأن المحافظ الديني على صحة المصابين والرعاية والخدمة العلاجية المقدمة لهم  مطلعاً من الاطباء والممرضين المشرفين على الحالة الصحية لهوءلاء المصابين متمنياً  لهم الشفاء العاجل.
ووجه المحافظ الديني المختصين والمشرفين في المستشفى يتقديم أوجه الرعاية الكاملة والعلاج المناسب للمصابين على نفقة المحافظة مؤكداً اهتمام السلطة المحلية بمتابعة أحوالهم والاطمئنان على صحتهم وتشافيهم من الحروق .

وعبر المحافظ عن التعازي والمواساة بأسم السلطة المحلية لاسرتي صالح التريسي وحسين محمد سعيد الربعي اللذين توفيا متأثرين باصابتهما البليغة في حادثة الحريق سائلاً الله لهما الرحمة والمغفرة وأن يسكنهما الله فسيح جناته ورضوانه  ويلهم أهلهما وذويهما بالصبر والسلوان .
رافق المحافظ في زيارته هذه المدير العام لمكتب وزارة الصحة والسكان بالمحافظة الدكتور العبد ربيع باموسى ورئيس هيئة مستشفى ابن سينأ  الدكتور سالم كنيد العوبثاني وعميد كلية الطب والتمريض بجامعة حضرموت للعلوم والتكنولوجيا الدكتور علي محمد باطرفي وسالم الكثيري عضو المجلس المحلي بالمديرية ممثل الدائرة سالم الكثيري وعاقل  المنطقة عبدالله اليزيدي وعدد من المسؤولين والمختصين .



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق