الخميس، 20 يناير، 2011

صيادو حضرموت يناشدون فخامة الرئيس بإنقاذهم من القراصنة وداعميهم باليمن.

الناشر.صيادو حضرموت يناشدون فخامة الرئيس 

ناشد عدد من صيادي حضرموت عبر الناشر فخامة رئيس الجمهورية علي عبد الله صالح بالتدخل السريع لإنقاذهم من الأوضاع الأمنية المزرية نتيجة أعمال القرصنة التي بلغت حد لا يطاق ووصلت الجرأة بالقراصنة الصومال حد الوصول إلى مياهنا الإقليمية حتى شاطئ المكلا وجزيرة سقطرى وما جاورها.
وقد تواصل عدد من الصيادين بـ "الناشر " حيث قالوا بان على فخامة رئيس الجمهورية التدخل لإيقاف القرصنة وكذلك الإمداد الذي يتحصل عليه القراصنة من داخل الأراضي اليمنية مشييرين إلى أن هناك عدد كبير منهم ممن يحملون الجنسية الأجنبية متواجدين باليمن ويمارسون أعمال عاديه مثل السواقة على التكاسي والباصات أو في الأعمال البحرية من وكلاء وبحاره ولكنهم في الأصل يقومون بأعمال لوجيستية بإمداد القراصنة بالمعلومات و بالمال كي ينفذا اعمالهم الخطيرة ضد العباري والصيادين، وقد ثبت على كثيرا منهم تهم مثل المتاجرة بالأسلحة وتهريبها وأيضا المخدرات و السرقة وبالإضافة إلى نهب المحروقات وتهريبها ..واستغرب الصيادين موقف السلطة الحلية من هؤلاء الذين يسرحون ويمرحون على أرضنا
وطالب الصيادون من الرئيس علي عبد الله صالح بالتكرم وتوفير ما يلي:
=توجيه الجهات التنفيذية بالضرب بيد من حديد على كل من يقدم لهم دعما لوجيستي.
= العمل على حماية الشواطئ اليمنية بصورة عامه وشواطئ حضرموت بصورة خاصة من تسلل القراصنة الصومال إليها.
وأنهى الصيادون مناشدتهم بأن السخط بينهم وصل حد الانفجار
.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق