الأربعاء، 22 يونيو، 2011

تشييع أول ضحايا الهجوم على دار الرئاسة اليمنية

مكة

شيع جثمان وكيل وزارة الأوقاف اليمنية محمد يحيى لطف الفسيل البارحة إلى مثواه الأخير في مقابر العدل بمكة المكرمة بالسعودية . وكان الفسيل توفي في مستشفى القوات المسلحة في الهدا بمحافظة الطائف أمس الأول متأثرا بإصابة بالغة تعرض لها في حادثة تفجير مسجد دار الرئاسة اليمنية مطلع الشهر الحالي.

وقالت صحيفة عكاظ السعودية إنها التقت في مغسلة التوحيد حيث تم غسل الفسيل عددا من أقاربه وأن ابنه أيمن قدم عظيم شكره وامتنانه إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز وسمو ولي العهد للعناية الطبية الفائقة التي حظي بها والده خلال الفترة التي تواجد فيها في المملكة.

موقع هنا المكلا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق